5568dfh_00001

أكثر من نصف سيدات المملكة العربية السعودية يعانين يومياً من مشاكل البشرة

في دراسة تعهدت بها شركة Aveeno الحائزة على الجوائز والرائدة في مجال العناية بالبشرة من خلال مؤسسة REACH المتخصصة في الأبحاث والتحليل، أجرت Aveeno دراستها على السيدات في المملكة العربية السعودية الذين لديهن أطفال دون الثالثة من عمرهم وذلك بهدف الكشف عن الحقائق الأساسية المتعلقة بمشاكل البشرة. وقد خَلُصت النتائج إلى أن 65% من السيدات في المملكة يعانين حالياً من مشاكل البشرة في حين أن أكثر من نصف الأطفال الموجودين في البلاد يعانون أيضاً من حساسية البشرة بصفة منتظمة.

كشفت الدراسة أن تنوّع مشكلات البشرة هذه وتكرارها قد يرجع في الأساس إلى طبيعة المناخ المتقلب الذي تشهده المملكة. فدرجات الحرارة القصوى تمثل عاملاً محفزاً لمشاكل البشرة مثل جفاف البشرة وتهيّجها وإصابتها بالحكة، وهو ما يمثل تحدياً كبيراً للسيدات والأطفال في المملكة.

حدة الحالات

أقرّت نصف السيدات اللائي خضعن للدراسة تقريباً (45%) بمعاناتهن من الجفاف الشديد للبشرة، في حين أكّدت 65% من السيدات على تكرار معاناتهن من مشاكل البشرة. كما تبيّن أن الأطفال أيضاً يعانون يومياً من تهيّج البشرة. وكشفت 40% من الأمهات أن الطفح الحفاظي هو أكثر مشاكل البشرة التي يعاني منها أطفالهن، تليها مباشرةً مشكلة احمرار البشرة والتهابها والتي أشارت إليها 39% من الأمهات.

وقد كشفت الدراسة عن أمر مثير للاهتمام وهو أن ثلث الأمهات وتقريباً ربع الأطفال قد عانوا من تفاقم مشاكل البشرة خلال أشهر الشتاء مقارنةً بأشهر الصيف بسبب درجات الحرارة الباردة المتغيرة والتي أثّرت بالسلب على بشرتهم.

الأعراض الجسدية

المشكلة الأساسية التي واجهتها السيدات هي الحاجة الشديدة للحكة، حيث عانت 79% من الحالات من متاعب تهيّج البشرة بسبب الحكة. وبالنسبة للعديد من الأمهات، فقد كان بكاء أطفالهن هو أكبر مشكلة واجهتهن، حيث أشارت 80% منهن إلى أن بكاء الطفل مَثّل لهن مشكلة كبيرة.

قالت 82% من الأمهات الصغيرات أن فقدان أطفالهن للقدرة على النوم من المشاكل المتكررة لديهن. وقد تبيّن أن عدم انتظام روتين وقت النوم يؤثر سلباً على الأمهات، حيث أكّدن على أن قلة نوم الطفل تربك حياتهن كثيراً في اليوم التالي. ولكن نحو ثلاثة أرباع (74%) الأمهات في عمر 41 إلى 45 عاماً صرّحن بأن أصعب تحدي لهن هو مشاهدة أطفالهن يعانون لأن هذا جعلهم يفقدون الاستمتاع باللحظات السعيدة مع العائلة.

التأثير العاطفي

أدت أيضاً الأعراض الجسدية لمشاكل البشرة، بالنسبة للعديد من السيدات، إلى مشاكل عاطفية أكثر عمقاً. فنحو 60% منهن شعرن بعدم القدرة على الاحتفاظ بأفضل حالاتهن عندما يعانين من مشاكل البشرة، والأمر الصادم هو أن جميع المشاركات في الدراسة صرّحن بأنهن شعرن بتأثير مشاكل البشرة لديهن أو لدى أطفالهن على مجرى حياتهن.

العلاج

عند الحديث عن علاج مشاكل البشرة لدى الأطفال، نجد أن استشاريي العناية بالبشرة والاختصاصيين الطبيين يتصدرون القائمة باعتبارهم الخبراء المختصين الذين يقصدهم الناس، حيث تبيّن أن 76% من الأمهات يصطحبن أطفالهن لزيارة طبيب الأطفال مع بداية ظهور الأعراض. كما يعد الصيدلانيون مصدراً شديد الثقة حيث يقصدهم أكثر من ثلث السيدات لعلاج حالاتهن.

أقرت 20% تقريباً من الأمهات في المملكة باستعانتهن بشبكة الإنترنت للبحث عن علاج لأطفالهن، وأكثر من نصف هؤلاء السيدات (56%) أكّدن على أنهن يناقشن مشاكل البشرة لديهن على مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر.

تؤمن AVEENO™‎ بقدرة الطبيعة على تغذية البشرة وتلطيفها وتغيير حالتها للأفضل من خلال المكونات الطبيعية الفعالة ACTIVE NATURALS™‎. ولعل من الأولويات الرئيسية لهذه الشركة الرائدة في مجال العناية بالبشرة تطوير المعرفة والوعي بدور المكونات الطبيعية الفعالة وفوائدها للعناية بالبشرة من خلال العمل الوثيق مع أطباء الجلد واختصاصيي العناية بالبشرة والأطباء الممارسين.

تتوفر الآن المجموعة الكاملة من منتجات AVEENO™ Active Naturals™‎ في بعض الصيدليات المختارة في دول مجلس التعاون الخليجي، وتشمل:

  • المجموعة اليومية للبشرة العادية إلى الجافة
  • مجموعة تلطيف البشرة للبشرة شديدة الجفاف والمصابة بالحكة
  • مجموعة ديرمكسا المتخصصة للبشرة الجافة المتهيّجة والمصابة بالحكة
  • مجموعة العناية ببشرة الطفل AVEENO™ Baby™ ‎ للأطفال ذوي البشرة الحساسة

يتوفر AVEENO™‎ في جميع الصيدليات الكبرى بالمملكة العربية السعودية بما فيها صيدليات النهدي والدواء وبيت الصحة والوصفة ووايتس.

5568dfh_00002



لا توجد تعليقات

اضف تعليقك